أخبار محليةغير مصنف

دبلوماسي يمني: “صالح” يعلن مرحلة جديدة من الانقلاب يقرر منفرداً دفتها

قال ياسين سعيد نعمان، سفير اليمن لدى الممكلة المتحدة، اليوم السبت، إن اجتماع البرلمانيين المحسوبين على “صالح” تعني مرحلة جديدة من الانقلاب يقرر، منفرداً، مسار دفتها. يمن مونيتور/ متابعات خاصة
قال ياسين سعيد نعمان، سفير اليمن لدى الممكلة المتحدة، اليوم السبت، إن اجتماع البرلمانيين المحسوبين على “صالح” تعني مرحلة جديدة من الانقلاب يقرر، منفرداً، مسار دفتها.
ووصف “نعمان”، وهو أمين عام الحزب الإشتراكي اليمني السابق، هذه الخطوة بأنها “بمثابة اشهار لعودة الجزء التابع له من المجلس والذي كان قد ألغاه الحوثيون في بداية انقلابهم المشترك الذي كانت الغلبة لهم فيه آنذاك”، مشيراً إلى أنها “أزاحت الستار عن الوجه الحقيقي للانقلاب، ورسالة لا أدري كيف ستقرأ من قبل الآخرين أو كيف سيفهمها حلفاؤه الحوثيون”؟
وأشار في حسابه على “فيسبوك” إلى أن “صالح استطاع أن يلملم جزءاً من بقايا سلطته ليعيد صياغة الانقلاب بصورة تتناسب طرديا مع ميزانه العسكري في الانقلاب، وبعد أن انهك حلفاءه (الحوثيين) على ذلك النحو الذي شاهدناهم فيه يتخلون عن الإعلان الدستوري واللجنة الثورية وكأنهم لم يكونوا سوى واجهة لم تلبث ان ازيح عنها الستار عن المشهد الحقيقي الذي كان فيه صالح يتصدر العملية كلها”.
وتساءل: ما الذي يعنيه أن يجعل صالح من اجتماع شكلي لبعض أعضاء مجلس النواب المحسوبين عليه أصلاً منجزاً تاريخياً؟ لافتاً إلى أنهم “هربوا من المنجز التاريخي الحقيقي مرتان :الاولى عندما انقلبوا على الحوار الوطني بشأن بناء الدولة وأغرقوا البلد في هذه الحرب المدمرة ، والثانية عندما هدموا كل جسور العودة الى السلام بافشال المفاوضات والاصرار على الانقلاب ومعهما استمرار الحرب”. حد وصفه

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق