أخبار محليةاقتصادغير مصنف

اجتماع برئاسة هادي يشدد على اتخاذ التدابير العاجلة لتجاوز الأزمة الاقتصادية

يأتي ذلك، في ظل استمرار الاحتجاجات المنددة بتدهور الوضع المعيشي للبلاد يمن مونيتور/ متابعات خاصة
شدد اجتماع لمستشاري الرئيس اليمني عبدربه منصور هادي، اليوم الإثنين، على ضرورة تكثيف الجهود واتخاذ التدابير العاجلة لتجاوز الأزمة الاقتصادية والانهيار المتسارع للعملة.
وقال هادي خلال الاجتماع” نشعر بواقع المعاناة التي تواجه الشعب اليمني سواء في المناطق المحررة أو التي لاتزال تحت سيطرة الانقلابيين جراء تداعيات الحرب الظالمة التي فرضها الانقلابين على مجتمعنا وشعبنا خدمة لأهداف دخيلة”.
وشدد الاجتماع وفقاً لوكالة (سبأ) على تكثيف الجهود المبذولة من قبل الحكومة واللجنة الاقتصادية لتحقيق الاستقرار التنموي والاقتصادي في البلاد في ظل الظروف الصعبة واتخاذ التدابير العاجلة لتجاوز واقع التحديات الراهنة.
يأتي ذلك، في ظل استمرار الاحتجاجات المنددة بتدهور الوضع المعيشي للبلاد، جراء تدهور الاقتصاد، وانهيار العملة المحلية إلى مستوى قياسي أمام العملات الأجنبية، وبلغ سعر الدولار الواحد نحو 769 ريال.
وكانت اللجنة الاقتصادية أقرت الأسبوع الماضي، أن يكون السعر الرسمي للدولار الواحد “585 ريالاً”، إضافة إلى إجراءات أخرى، لكن هذه الإجراءات فشلت في تحقيق الثقة في سوق الصرف.
ويفاقم انهيار العملة وعدم تسلم الموظفين اليمنيين لرواتبهم، المأساة الانسانية في البلاد، ويدفع ملايين اليمنيي بالانجراف نحو المجاعة.

الوسوم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق